امرأة سرقت أكثر من (50) منزل في دمشق وسلبت مصاغ ذهبي من فتاة مقعدة في درعا وقسم شرطة الحميدية يلقي القبض عليها

 الرئيسية أخبار الوزارة 

نتيجة التحريات التي قام بها قسم شرطة الحميدية في دمشق في حوادث السرقة التي حصلت في بعض المنازل تمكن من التوصل الى معلومة هامة تفيد بمعرفة الفاعل، وهي امرأة في الثلاثينيات من العمر مجهولة الهوية كانت تترد إلى بعض أحياء دمشق القديمة متنكرة مرة بلباس عباءة سوداء وأخرى بلباس بنطال جينز وقميص، تقوم بطرق أبواب المنازل بحجة أنها تبحث عن عمل كخادمة أو بحجة شرب المياه أو قضاء حاجة.

من خلال البحث والتحري وجمع المعلومات اللازمة عنها تمكن قسم شرطة الحميدية من إلقاء القبض عليها وتبين أنها تدعى ( م .ع )، وبالتحقيق معها اعترفت بسرقة أكثر من ( 50) خمسين منزلاً بطريقة المغافلة في مناطق متعددة من محافظة دمشق وريفها وهي: { الحميدية، القصاع، العمارة، مساكن برزة، الشاغور، جرمانا، دويلعة }، والعديد من المنازل في محافظة درعا، وذلك بطريقة المغافلة مستغلة ترك أبواب المنازل مفتوحة أو انشغال ربة المنزل بأعمال الطبخ لتدخل وتسرق ما تعثر عليه من هواتف ذكية ونقود، ومصاغ ذهبي، وحواسيب نقالة.

كما اعترفت بارتكابها عملية سلب بأحد المنازل في حي الكاشف بدرعا، حيث دخلت إليه مستغلة عطف صاحبة المنزل بذريعة شدة حاجتها للعمل وأثناء انشغالها قامت بتكبيل ابنتها المقعدة وتكميم فمها وتقييد يديها وسلبها ثمانية أساور ذهبية تبلغ قيمتها أكثر من ثلاثة ملايين ونصف المليون ليرة سورية.

تم استرداد أكثر من ستة ملايين ليرة سورية من المقبوض عليها،وعشرة أجهزة خليوية، ومازالت التحقيقات مستمرة معها لكشف جميع السرقات، وسيتم تقديمها إلى القضاء المختص .

أخبار الوزارة


إنّ التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع وزارة الداخلية السورية الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها
عدد المشاهدات: 503